الخميس، 20 نوفمبر، 2014

مجلة أخبار البيئة

عدد التعليقات

مجلة أخبار البيئة


الامم المتحدة تدعو للتخلص من انبعاثات الكربون بحلول 2070

Posted: 20 Nov 2014 11:50 AM PST

Carbon-emissions

قال تقرير للامم المتحدة يوم الاربعاء إن الحكومات عاجزة عن التصدي للاحترار العالمي ويتعين عليها التخلص تدريجيا من انبعاثات ثاني اكسيد الكربون بحلول عام 2070.

وأضاف التقرير أن الانبعاثات المسببة للاحترار العالمي قفزت بنسبة 45 بالمئة منذ عام 1990 مما زاد من صعوبة تحقيق هدف الامم المتحدة لخفض الزيادة في متوسط درجة الحرارة إلى درجتين مئويتين‭ ‬فوق مستويات ما قبل الثورة الصناعية.

وقال اكيم شتاينر المدير التنفيذي لبرنامج الامم المتحدة للبيئة الذي اصدر التقرير “اتخاذ المزيد من الاجراءات الان يقلل من الحاجة إلى اجراء أشد صرامة لاحقا للبقاء ضمن الحدود الامنة للانبعاثات.”

وقال التقرير “ستكون هناك حاجة لتحقيق ما يسمى بتحييد الكربون في وقت ما بين عامي 2055 و 2070″ لمنح فرصة محتملة للبقاء عند مستويات اقل من درجتين مئويتين استنادا إلى نتائج توصلت إليها لجنة من خبراء المناخ تابعة للأمم المتحدة.

ويعني تحييد الكربون تحقيق توازن مع اي انبعاثات لثاني اكسيد الكربون تنتج عن حرق الوقود الاحفوري وذلك من خلال زراعة غابات تمتص الكربون من الهواء على سبيل المثال.

واهداف خفض الكربون اكثر صعوبة من تلك التي حددتها غالبية البلدان قبل قمة للامم المتحدة مقررة في باريس العام المقبل وتأمل المنظمة الدولية ان تتمخض عن ابرام اتفاقية للحد من الفيضانات والموجات الحارة والعواصف العاتية وارتفاع مستوى مياه البحار.

وحددت البلدان الاكثر تسببا لانبعاثات الكربون وهي الصين والولايات المتحدة وبلدان الاتحاد الاوروبي اهدافا جديدة لما بعد عام 2020 خلال الاسابيع الماضية. وأعلنت الصين -على سبيل المثال- أول خفض لانبعاثاتها المتزايدة من الكربون بحلول عام 2030 تقريبا لكنها لم تحدد المستوى المستهدف.

ويتجه العام الحالي ليصبح احد الاعوام الاعلى من حيث الاحترار العالمي. وفي تناقض كامل تعرضت الولايات المتحدة لأشد موجة برد منذ عام 1976 يوم الثلاثاء الماضي عندما انخفضت درجات الحرارة لما دون مستوى التجمد في كل الولايات الخمسين.

 

رويترز

البدانة تكلف العالم 2 تريليون دولار

Posted: 20 Nov 2014 11:49 AM PST

Obesity1

تظهر الأبحاث أن تكلفة البدانة في العالم تماثل تكلفة التدخين أو النزاعات المسلحة وأنها أكبر من كلفة ادمان الكحول والتغير المناخي.

فقد ذكر معهد ماكنزي الدولي إن البدانة تكلف العالم 1.3 تريليون جنيه استرليني أو نحو 2.8 في المئة من اجمالي النشاط الاقتصادي كل عام، وإنها كلفت بريطانيا 47 مليار جنية استرليني.

وتقول الدراسة إن نحو 2.1 مليار شخص – نحو 30 في المئة من سكان العالم – يعانون من زيادة الوزن أو البدانة.

وتخلص الدراسة إلى أنه يجب اتباع الوسائل التي تعتمد بدرجة اقل على المسؤولية الفردية للتعامل مع تلك المشكلة.
الناتج المفقود

وتشير الدراسة إلى وجود “تكلفة اقتصادية هائلة” للبدانة، وإلى أن تلك المعدلات يمكن أن تزداد إلى نصف سكان العالم بحلول العام 2030.

وتزداد التكلفة المالية للبدانة في المجال الصحي وبدرجة أكبر في المجال الاقتصادي.

وتؤدي البدانة إلى أمراض ينتج عنها خسارة في أيام العمل وفي الناتج العام.

وتشير الدراسة إلى الحاجة لبحث عدد من السياسات الطموحة، وايجاد حلول منتظمة مستمرة وليست جزئية للمشكلة.
ماهي البدانة؟

يعد الشخص بدينا إذا كان زائد الوزن بدرجة كبيرة مع وجود قدر كبير من الدهون في جسمه.

والطريقة الأوسع انتشارا لتقدير ما اذا كان شخص ما بدينا، هي المعروفة باسم مؤشر كتلة الجسم (BMI بي أم أي)، ويتم فيها قسمة الوزن بالكيلو على الطول بالمتر.

واذا كان ناتج تلك العملية أكثر من 25، تكون عندئذ يكون الشخص زائد الوزن. أما إذا كان الناتج بين 30 – 40 فهذا يعني أن الشخص بدينا. وإذا كان الناتج أكثر من 40 فهذا يعني شديد البدانة. أما إذا كان الرقم أقل من 18.5 فهذا يشير إلى شخص اقل من الوزن المناسب.
التدخل المناسب

ويقول التقرير “ستحتاج تلك المبادرات إلى الاعتماد بدرجة أقل على المسؤولية الفردية، وبدرجة أكبر على ادخال تغييرات على البيئة المحيطة”.

ويضيف التقرير أن اتخاذ الاجراءات الصحيحة يمكن أن يوفر 760 مليون جنية استرليني في العام من ميزانية هيئة الخدمات الصحية الوطنية (ان اتش اس) في بريطانيا.

وضمن المبادرات التي أجرى الباحثون تقييما لها، التحكم في حجم الوجبات الغذائية المعلبة، وإعادة النظر في تكوين الوجبات السريعة والمصنعة.

 

BBC

عاصفة ثلجية عاتية تجتاح شمال أمريكا

Posted: 20 Nov 2014 10:16 AM PST

Blizzard-sweeping-North-America-1

ضربت عاصفة ثلجية عاتية شمال شرق الولايات المتحدة الامريكية وخلفت عدداً من القتلى جراء تدني درجات الحرارة إلى ما دون الصفر وسوء الأحوال الجوية.

وتوفي بسبب سوء الأحول الجوية 7 أشخاص بالقرب من نيويورك، واحد منهم بسبب حادث سيارة، وآخر جراء احتجازه في سيارته وخمسة منهم بسبب أزمات قلبية.

وبلغ سمك الثلوج متراً ونصف المتر في مدينة بافالو كما شهدت 50 ولاية درجات حرارة متدنية للغاية وصلت الى ما تحت الصفر من بينها فلوريدا وهاواي ، كما سجلت حالات وفاة في مناطق عدة في البلاد.

وقالت ليندا اوكلي وهي من سكان مدينة بافالو “حاولنا الخروج من المنزل الذي أحيط بالثلوج، واستخدمنا المجارف لإزاحة الثلوج، وكنا محظوظين لقدرتنا على مغادرة المنزل”، مضيفة ” لا يمكننا الذهاب إلى أي مكان آخر”.

وأفاد سكان المدينة أن العديد منهم عالقون في منازلهم وسيارتهم بسبب الرياح العاتية والطرقات المجمدة التي تسببت بالعديد من الحوادث وأجبرت المدارس على اقفال ابوابها”.

وتم الابلاغ عن وجود حوالي 100 سيارة محتجزة على الطريق السريع في ولاية نيويورك الاربعاء.

وقال حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو إن “نحو 100 من الحرس الوطني يساعدون في إزالة الثلوج والسيارات العالقة على الطرقات”.

وتوفي جراء هذه العاصفة الثلجية أيضاً شخصان في ولايتي نيوهامبشير وميتشيغن، كما بلغت حصيلة القتلى جراء العاصفة 20 شخصاً في الولايات المتحدة الامريكية.

BBC

تعهدات دولية لصندوق المناخ بقيمة 9.3 مليار دولار

Posted: 20 Nov 2014 08:00 AM PST

Climate-and-climate-change-fund
تعهد اجتماع دولي ضم 30 دولة في برلين بتقديم منح قيمتها 9.3 مليار دولار لصالح صندوق المناخ بغية مساعدة الدول النامية في خفض انبعاثاتها الحرارية والاستعداد لتغير المناخ.

وبذلك يقترب الصندوق الأخضر للمناخ التابع للأمم المتحدة من هدف الحصول على نحو 10 مليارات دولار بحلول نهاية عام 2014.

ويهدف الصندوق ومقره كوريا الجنوبية إلى مساعدة الدول في الاستثمار في الطاقة النظيفة والتكنولوجيا الخضراء.

كما يهدف الصندوق إلى مساعدة تلك الدول المتضررة في بناء حواجز دفاعية تقاوم ارتفاع منسوب مياه البحار والرياح العاتية والفيضانات والجفاف.

وكانت الدول الغنية قد تعهدت في وقت سابق بحصول الدول النامية على 100 مليار دولار بحلول عام 2020 لمكافحة انبعاثات الكربون.

من جانبها تعهدت الولايات المتحدة بتقديم 3 مليارات دولار، تليها اليابان التي تعهدت بتقديم 1.5 مليار دولار، في حين تعهدت بريطانيا وألمانيا وفرنسا بتقديم نحو مليار لكل منها، وتعهدت السويد بتقديم ما يزيد على 500 مليون دولار.

وتعهدت عدد من الدول بتقديم مبالغ أصغر من بينها سويسرا وكوريا الجنوبية وهولندا والدنمارك والنرويج والمكسيك ولوكسمبورج وجمهورية التشيك.

وبعد المشاركة في استضافة مؤتمر المانحين أشاد وزير البيئة الألماني غيرد مولر بالانجاز وقال إن الإنسانية عليها أن تكافح تغير المناخ حتى “لا تلقى مصير الديناصورات.”

ووصفت المديرة التنفيذية للصندوق هيلا شيخ روحو التعهدات بأنها “تغيير لقواعد اللعبة”، وقالت إن الأموال ستنفق بالتساوي على التكيف مع تغير المناخ وتخفيف حدته، لاسيما في الدول الأكثر عرضة لذلك.

ويتضمن ذلك الدول الجذرية والدول الأفريقية الأشد فقرا.

“تجديد الثقة”

وتأتي المساهمة البريطانية من ميزانية بقيمة 3.87 مليار جنيه استرليني مخصصة في ميزانية الإغاثة 2011-2016 والتي تهدف إلى مساعدة الدول الفقيرة في الحصول على طاقة نظيفة والتكيف مع تغير المناخ.

ففي بنغلاديش على سبيل المثال، ستساعد الأموال البريطانية أولئك المشردين، الذين يعيشون على الضفاف الرملية المؤقتة والهشة التي ظهرت منذ سنوات وسط الأنهار، في بناء منازلهم على الأرض ومن ثم ستصبح أملاكهم في مأمن من خطر الفيضانات التي من المتوقع أن تزداد سوءا في ظل تغير المناخ.

ويتعرض رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون لضغوط من معارضين يقولون إن بريطانيا عليها أن تنفق الأموال في المساعدة في مكافحة آثار الطقس الشديد داخليا.

واتفقت الدول على منح الصندوق تلك الأموال نظرا لأن الدول المتقدمة تسببت في أغلبية حدوث الاحترار العالمي حتى الآن، كما تبقى انبعاثاتها من غاز ثاني أكسيد الكربون في الجو لمدة 100 عام. وطلبت الدول الفقيرة المساعدة في التكيف مع تغير المناخ الذي لم يتسببوا في حدوثه.

ونظرا لأن انبعاث الغازات الحابسة للحرارة تعد مشكلة عالمية، اعترفت الدول الغنية بدرجة من المنفعة الذاتية في مساعدة الدول النامية على الاستثمار في التكنولوجيا النظيفة.

وقالت شيخ روحو إن جمع ملايين الدولارات “جدد الثقة والحماس” قبل المحادثات الدولية المقررة في بيرو الشهر المقبل، وفي فرنسا العام المقبل، بشأن خفض انبعاثات الكربون على مستوى العالم.
شارك القصة حول المشاركة.

 

BBC

تناول السمك لتتجنب هذه الأمراض

Posted: 20 Nov 2014 07:19 AM PST

Eating-fish

يساعدك السمك على التوقف عن التدخين بحسب آخر الدراسات، ويقيك من الذبحات الصدرية والأمراض القلبية، ويحسن من ذاكرتك ويبعد عنك شبح الزهايمر مع التقدم في السن، كما أنه يخفف آلام مرضى الروماتيزم بأثره المضاد للالتهابات، ويُنصح به للحوامل من أجل الوقاية من الإجهاض وتحسين القدرات الإدراكية والذكاء لأطفالهن.

يعود سبب هذا الأثر السحري للسمك، والذي تجمع عليه أغلب الدراسات، إلى احتوائه على “أوميغا3″، وهو ما جعل التوصيات الطبية الحديثة توصي بتناول قطعتين من السمك على الأقل أسبوعياً، عدا التوصيات التي تنصح بعدم الاكتفاء بالوجبات الغذائية وبتناول الـ”أوميغا3″ كمكملات غذائية متوفرة في الأسواق والصيدليات، خصوصاً في حالات خاصة كالبالغين الذين سبق وأن أصيبوا بالنوبات القلبية، أو الأطفال الذين يعانون من نقص الانتباه وضعف تحصيلهم العلمي.

وكانت دراساتٌ سابقة قد أثبتت أن تناول الحوامل لـ”أوميغا3″ يحميهم من الإصابة بالاكتئاب خلال الحمل، كما أنه يحسن من ذكاء أطفالهن ومن قدراتهم الإدراكية والعقلية في اختبارات الـ”آي كيو”، كما أن تناول الأطفال للـ”أوميغا3″ خلال سنوات الدراسة الأولى يحسن من تحصيلهم العلمي، ويبدو هذا الأثر واضحاً بشكل خاص عند الأطفال الذين يعانون من ضعف التركيز.

ويخفض الـ”أوميغا3″ من مستويات الكولسترول في الدم، ويقي من ارتفاع الضغط الشرياني، كما أنه يمنع الالتهابات في الشرايين ويحسن من تدفق الدم ويمنع تخثره في الشرايين، وتشير بعض الدراسات إلى احتمال وجود دور له في انتظام دقات القلب، وهو ما يجعله وصفة سحرية لمرضى القلب بشكل خاص بحيث تقول التوصيات بضرورة تناول المرضى للـ”أوميغا3″ على شكل مكملات غذائية إضافة إلى الإكثار من تناول السمك والمأكولات البحرية.

وتشير أحدث الدراسات المنشورة هذا العام في مجلة Neurology إلى دور الـ”أوميغا3″ في زيادة حجم المنطقة المسؤولة عن الذاكرة في الدماغ، وهو ما يتوافق مع نتائج عشرات الدراسات التي سبق وأن أثبتت أن الأشخاص الذين يكثرون من تناول السمك أقل عرضة للإصابة بالخرف والزهايمر وغيرها من أمراض الشيخوخة.

وأما بالنسبة لمرضى “الروماتيزم” -التهاب المفاصل الرثوي- وآلام المفاصل، فيبدو بحسب الدراسات أن للسمك دور كبير في تخفيف تورم المفاصل وآلامها، كما أن دراسة أجريت على 32 ألف امرأة وجدت أن النساء اللواتي يتناولن السمك لمرة على الأقل أسبوعياً يقل احتمال إصاباتهن بالروماتيزم بنسبة النصف.

 

العربية

قلة التعرض للشمس تزيد احتمالية السرطان والموت

Posted: 19 Nov 2014 12:11 PM PST

Sitting-in-the-sun

توصلت دراسة دانماركية حديثة إلى أن الحصول على كمية قليلة من أشعة الشمس قد يزيد مخاطر الإصابة بالسرطان، مضيفة أن الأشخاص في البلدان الغائمة يحتاجون لأخذ مكملات فيتامين “د” في فصل الشتاء. كما وجد الباحثون أن انخفاض مستويات فيتامين “د” في الجسم يزيد من مخاطر الموت.

ونشرت نتائج الدراسة في المجلة البريطانية الطبية، وتتبع فيها الباحثون من مستشفى جامعة كوبنهاغن 96 ألف شخص في الدانمارك لقرابة أربعين عاما، قاموا فيها بأخذ عينات من دمهم وراقبوا أنماط حياتهم وطبيعة غذائهم.

وتبين أن الأشخاص الذين كان لديهم أقل المستويات من فيتامين “د” -الذي يتم إنتاجه في الجلد عن طريق التعرض لأشعة الشمس، كما يحصل عليه من الغذاء- كانوا أكثر عرضة للإصابة بالسرطان بنسبة 40%.

كما أن الأشخاص الذين كانت لديهم مستويات أقل من الفيتامين كانوا أكثر عرضة للوفاة خلال الأربعة عقود -مدة الدراسة- بنسبة 30%.

وقال البروفيسور بورغ نورديستغارد الطبيب المسؤول في مستشفى جامعة كوبنهاغن، إن دراستهم أظهرت أن الأشخاص الذين تنخفض لديهم مستويات فيتامين “د” يسجلون معدلات أعلى من الوفاة، لكنه أشار إلى أن أفضل طريقة لرفع مستويات فيتامين “د” لدى السكان في المجتمع غير واضحة.

وأضاف أنه يجب تحديد كمية فيتامين “د” الواجب إضافتها للجسم وكيفية الحصول عليها، من الغذاء أو الشمس أو المكملات الغذائية.

وعادة ما يحتاج الشخص في البلدان الشمالية -مثل بريطانيا التي لا تتميز بشمس قوية كالتي في دول الخليج العربي مثلا- للتعرض للشمس من خمس دقائق إلى نصف ساعة عدة مرات في الأسبوع يوميا للحصول على ما يحتاجه من فيتامين “د”، وهو أمر يعتمد على شدة الشمس.

مع الإشارة إلى أن التعرض لأشعة الشمس يزيد مخاطر سرطان الجلد، لذلك يجب أن يحاول الشخص تفادي الأوقات التي تكون فيها الشمس قوية ساطعة.

الجزيرة

مصدر بروتين جديد.. هل يحل أزمة الغذاء في العالم

Posted: 19 Nov 2014 10:29 AM PST

Protein-extract-of-lupine-powder

طور باحثون في ألمانيا مسحوقا بروتينيا محايد المذاق وغني بالبروتينات من نبات الترمس يمكن استخدامه حتى في آيس كريم. البروتين الجديد يمكنه أن يشكل مصدرا جديدا لحل مشكلة التغذية العالمية وحماية الأراضي الزراعية.

تمكن باحثون من معهد فرون هوفر الألماني من عزل مذاق الفول وطعم العشب عن بذور الترمس وتطوير مسحوق محايد المذاق وغني بالبروتينات وصناعة أطعمة لذيذة من هذا النبات.

واستطاعوا بنجاح إطلاق المنتج الجديد في الأسواق الألمانية. وبناء على هذا الاكتشاف تنتج شركة برولوبين، في ولاية مكلنبورغ-فوربومرن الألمانية، حاليا ما بين 200 و 300 طن سنويا من البروتينات النقية المستخلصة من نباتات الترمس. ويتم استخدام معظمها في الوقت الراهن في وجبات الآيس كريم.

وقد تم ترشيح الباحثين -من مدينة فرايزينغ الألمانية- لجائزة المستقبل الألمانية لعام 2014، لأنهم وجدوا طريقة يمكن بواسطتها تحضير وجبات غذائية طيبة المذاق من بروتينات الترمس. وهو ما قد يجعل من نباتات الترمس منافسا قويا لفول الصويا كمصدر للبروتينات نظرا للطلب الكبير على تنويع الأطعمة على الموائد الغذائية.

ويستمر نمو عدد سكان العالم باطراد وبات يقدر اليوم بـ 7.2 مليار نسمة، وبحلول القرن المقبل قد يتجاوز عدد سكان الأرض حاجز 10 مليار نسمة، كما تشير تقديرات الأمم المتحدة.

ومن أجل التمكن من توفير طعام صحي لجميع هؤلاء البشر فهناك حاجة للبروتينات. ويستخلص البشر البروتينات في الوقت الراهن غالبا من حليب الأبقار واللحوم والبيض، في حين أن استخلاص البروتينات من النباتات -مثل فول الصويا ونباتات الترمس– يحتاج فقط إلى خمس الأراضي الزراعية المستهلكة.

DW.DE

الأربعاء، 19 نوفمبر، 2014

مجلة أخبار البيئة

عدد التعليقات

مجلة أخبار البيئة


تقنية ألمانية تحول الماء إلى وقود

Posted: 19 Nov 2014 11:48 AM PST

German-technology-turning-water-into-fuel

كشفت شركة “صن فاير” الألمانية، المتخصصة في مجال التكنولوجيا النظيفة، عن آلة جديدة يمكنها تحويل الماء وثاني أكسيد الكربون إلى مجموعة من مشتقات الوقود الصناعية.

وتعتبر الآلة الجديدة الأولى من نوعها في العالم اعتمادا على تقنية “تسييل الطاقة”، التي تقوم بتحويل الماء وثاني أكسيد الكربون إلى هيدروكربونات سائلة، مثل البترول المصنع والكيروسين والديزل.

طريقة عمل الآلة تعتمد في أساسها على عملية “فيشر- تروف” التي ظهرت للوجود عام 1925، وهي عبارة عن سلسلة من التفاعلات الكيمائية لتحويل الهيدروجين وأحادي أكسيد الكربون إلى هيدروكربونات سائلة، طورها العالمان الألمانيان فرانز فيشر وهانز تروف.

وبحسب شركة “صن فاير” فإن الآلة الجديدة مزودة بـ”خلايا كهربية صلبة متأكسدة” قادرة على إنتاج البخار من الكهرباء، ومن خلاله يتم استخلاص الأوكسجين لإنتاج الهيدروجين.

وفي المرحلة التالية يتم استخدام الهيدروجين لتحويل ثاني أكسيد الكربون إلى أحادي أكسيد الكربون، الذي يتم خلطه بجزيئات الهيدروجين لإنتاج وقود عالي النقاء باستخدام عملية “فيشر- تروف”، في حين يتم الاستفادة من الحرارة المتزايدة لإنتاج المزيد من البخار.

وتصل كفاءة عمل الآلة في الوقت الحالي إلى 70%، إذ يمكنها إعادة تدوير 3.2 طن من ثاني أكسيد الكربون يوميا، وإنتاج برميل واحد من الوقود، علما أن تكلفة تصميم وإنتاج الآلة بلغ حد الـ “7 أصفار”، تكفلت وزارة التعليم والبحث العلمي بنصفه.

German-technology-turning-water-into-fuel1

سكاي نيوز

نحو ملياري شخص في العالم يستخدمون مياه ملوثة بالبراز

Posted: 19 Nov 2014 11:37 AM PST

Contaminated-water

قال تقرير نشر يوم الأربعاء إن هناك نحو ملياري شخص يستخدمون مياه ملوثة بالبراز مما يشكل تهديدا صحيا عالميا على الرغم من مليارات الدولارات التي تنفق على الصرف الصحي.

ومازال سبع سكان العالم معظمهم من الفقراء ويعيشون في المناطق الريفية يتبرزون في العراء مما يؤدي إلى تلوث المياه وتهيئة أرضية خصبة للاسهال والكوليرا والدوسنتاريا والتيفويد.

وقال بروس جوردون من منظمة الصحة العالمية “إذا لم يستثمر الناس في مجال الصرف الصحي فالتكاليف ستكون مذهلة وستكون الصحة مشكلة كبيرة”.

وقال لمؤسسة تومسون رويترز “يتعين بذل جهود استثنائية الآن مع تلك الجيوب المتبقية من الناس الذين لا يتاح لهم المياه والصرف الصحي.”

وتقول منظمة الصحة العالمية ان عدم كفاية امدادات المياه والصرف الصحي تؤدي إلى خسائر اقتصادية سنوية قدرها 260 مليار دولار.

وقال تقرير نشرته منظمة الصحة العالمية ووكالة الأمم المتحدة للمياه بمناسبة اليوم العالمي للمرحاض إنه على الرغم من المساعدات المالية لهذا القطاع كبيرة دائما هناك 1.8 مليار شخص يتعرضون لمياه ملوثة.

وتتجه معظم هذه التمويلات نحو الاستثمار في المياه والربع فقط نحو الصرف الصحي بينما تهمل في الغالب المناطق الريفية.

وتوفرت المياه النظيفة لأكثر من ملياري شخص خلال العقدين الماضيين وتمكن مليارا شخص تقريبا من الحصول على خدمات الصرف الصحي المحسنة خلال الفترة نفسها.

وقال التقرير إنه بفضل هذه المكاسب انخفض عدد الأطفال الذين يموتون بسبب أمراض الإسهال من 1.5 مليون في عام 1990 إلى ما يزيد قليلا على 600 ألفا في عام 2012.

لكن عدم كفاية التمويل والتخطيط يعني أن الهدف الانمائي للألفية المتمثل في خفض نسبة السكان الذين لا تتاح لهم المراحيض بواقع النصف بحلول عام 2015 لن يتحقق.

 

رويترز

 

الشمندر الأحمر.. ينبوع الصحة والرشاقة

Posted: 19 Nov 2014 11:02 AM PST

 Red-beets

يعد الشمندر الأحمر ينبوع الصحة والرشاقة، حيث إنه يعمل على تقوية جهاز المناعة وتنشيط القلب والدورة الدموية، ويساعد على التمتع باللياقة البدنية، فضلاً عن أنه يخلص الجسم من السموم، بحسب مجلة “فرويندين” الألمانية.

وأضافت المجلة المعنية بشؤون الصحة والجمال أن الشمندر الأحمر يعد من الركائز الأساسية للتغذية الصحية وأنظمة الحمية الغذائية، نظراً لأنه غني بحمض الفوليك والبوتاسيوم والحديد، كما أن تناول عصير الشمندر الأحمر الطازج بانتظام يعد سلاحاً فعالاً لطرد السموم من الجسم عبر الأمعاء.

وللتمتع بهذه الفوائد الصحية الجمة، تنصح فرويندين بتناول الشمندر الأحمر طازجاً، وذلك لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من عناصره الغذائية، لافتة إلى إمكانية تناوله بطرق متعددة، كالعصير والسلطة والحساء والعديد من الوصفات المخصصة لإنقاص الوزن وطرد السموم.

الجزيرة

الثلاثاء، 18 نوفمبر، 2014

مجلة أخبار البيئة

عدد التعليقات

مجلة أخبار البيئة


2015 عام الضوء.. العرب خارج دائرته

Posted: 18 Nov 2014 09:22 AM PST

Darkness-in-the-Arab-countries

في مصر وغزة والعراق وسوريا، قد تمر ساعات طوال من الظلام الدامس في نهار أشبه بالليل، حيث الظلام سيد الموقف، وفي حين تشكو عدة عواصم عربية نقصًا حادًّا في الطاقة، تظل أعمدة الإنارة في الطرق متوهجة نهارًا، معتمة ليلاً، ولا حديث سوى عن الإهمال ومحاسبة المقصرين دون جدوى.

الضوء وتطبيقات تقنياته الحديثة وأثره على الحياة، وصون الطاقة وخزنها، كان موضع نقاش مهم في الاجتماع الخامس والعشرين لأكاديمية العالم للعلوم 'TWAS' الذي شهدته سلطنة عمان في المدة من 25 إلى 27 أكتوبر المنصرم، ما يطرح عشرات التساؤلات حول العلاقة بين الضوء والتنمية، وموقع عالمنا العربي من المبادرات الدولية الرامية إلى المحافظة على الطاقة.

ففي هذا الوقت تستعد عاصمة النور باريس لإطلاق فعالية العام الدولي للضوء في 19 و20 يناير 2015 المقبل، حسب قرار الأمم المتحدة، وبتعاون مع اليونسكو والجمعية الفيزيائية الأوربية.

البروفيسور بيتر نايت -أستاذ بصريات الكم بالكلية الملكية بلندن- أكد أنه "لولا الضوء ما شهد العالم أي حضارة"، موضحًا أننا في القرن الحادي والعشرين نعيش عالمًا متشابكًا بفضل الاتصالات التي وفرتها الألياف الضوئية وتطبيقات علم الليزر، والتليفونات الجوالة الذكية وأجهزة تحديد المواقع GPS، ما غير نمط حياتنا بشكل كبير يفوق ما أحدثته الثورة الصناعية من تغيير.

"تشهد بعض الدول النامية كثيفة السكان هدرًا مستمرًّا في الطاقة الكهربائية، وتلك أزمة وعي عام بترشيد الاستهلاك ومفهوم استدامة الموارد". بهذه الكلمات تحدث البروفيسور فيليب رسيل -أستاذ الفيزياء بمعهد ماكس بلانك لعلوم الضوء بألمانيا مؤكدًا أن المبادرة الدولية لاعتبار 2015 عامًا دوليًّا للضوء جاءت في وقتها، خاصة مع تطور تقنيات 'الفوتون كريستال فايبر' وتطبيقاتها في مجال توظيف الضوء دون هدر في الطاقة.

الدكتور محمد النمر -أستاذ الهندسة الحرارية بالجامعة الأردنية للعلوم التطبيقية- أوضح أن "المشكلة لم تعد في استهلاك الطاقة والهدر فحسب، بل في إنتاج الطاقة والخزن، برامج خزن الطاقة لدينا متواضعة جدًّا، والاحتياجات المنزلية والصناعية من الكهرباء في تزايد؛ نتيجة ارتفاع وتيرة التنمية والتحول الصناعي والتكنولوجي، ما دفع بيوتًا عدة بالأردن إلى استخدام لواقط شمسية فوق أسطح المنازل لاستخدامها في تسخين المياه، وتدبير احتياجاتها من الطاقة".

المهندس عماد غالي، رئيس قطاع توليد الطاقة والطاقة المتجددة في شركة سيمنس مصر، شدد على أهمية رفع الوعي بضرورة خفض استهلاك الكهرباء في قطاع الصناعة، وهو ما يخلق فرص عمل ويخفض التكلفة فيفتح أسواقًا جديدة، تزيد معدلات النمو الاقتصادي.

لست متشائمًا بطبعي، ففي حديث سابق لي مع عالم البيئة المصري الكبير د. مصطفى طلبة، بشأن مبادرة ساعة الأرض التي بدأت في أستراليا عام 2007 لصون الأرض من التغيرات المناخية الناجمة عن استنفاد الطاقة، قال: "لا نمتلك المبادرة.. للأسف كل ما نمتلكه ردة الفعل التي غالبًا ما تكون متواضعة ومتأخرة وبلا عوائد ملموسة على البيئة والطاقة، لكن هذا لا يثنينا عن المحاولة".

 SciDev.Net

بيئة أبوظبي توسع حملة التزام لتشمل البلاستيك المقوى

Posted: 18 Nov 2014 09:21 AM PST

Abu-Dhabi's-commitment-to-the-environment-campaign

أطلقت هيئة البيئة في أبوظبي المرحلة الثانية من حملة “التزام” مستهدفةً بذلك قطاع صناعة البلاستيك المقوى بالألياف الزجاجية في الإمارة، وذلك بهدف ضمان امتثال المصانع بمعايير وشروط الترخيص البيئي للحد من المخاطر البيئية المحتملة والمحافظة على الصحة العامة.

ويضم قطاع صناعة البلاستيك المقوى بالألياف الزجاجية، والمعروف أيضاً باسم البلاستيك المقوى بالزجاج عددا من المنشآت التي تقوم بإنتاج الأنابيب والخزانات “الصهاريج” والقوارب الترفيهية والشخصية والأكشاك وأحواض الاستحمام ومظلات مواقف السيارات والسلالم.

وتعتبر انبعاثات المركبات العضوية المتطايرة التي تتبخر من الراتنجات والطبقات الهلامية ومذيبات التنظيف الأثر البيئي الرئيسي لمنشآت ألياف البلاستيك المقوى والتي تؤدي إلى تلوث الهواء والماء فضلاً عن المخلفات الصلبة التي تخلفها عملية التصنيع.

وتحدد حملة “التزام” أفضل الممارسات والإجراءات التي يمكن اتخاذها لمنع أو الحد من التأثير البيئي المحتمل لتلك المصانع، مما يساهم في توفير بيئة عمل صحية وآمنة وفقاً للمعايير الدول.

 

البيان

كاليفورنيا تعاني من الجفاف

Posted: 18 Nov 2014 09:10 AM PST

Food-grows-where--water-flows
انخفض مستوى المياه في واحد من أكبر البحيرات “لوشاستا” الواقعة في شمال ولاية كاليفورنيا الأمريكية بنسبة 65% تحت المتوسط مما جعل جذور الأشجار التي كانت قد انغمرت في أثناء إقامة السد قد ظهرت لأول مره منذ 60 عاما مما يشير إلى أن الولاية تدخل في عامها الرابع للجفاف الذي يهدد الزراعة بها.

والوادي المركزي الذي يتكون من عدة أنهار أهمها “ساكرامنتو” و”سان جواكين” وهو بحر قديم حيث تزرع فيها أكثر من 300 نوعية من الفاكهة والخضروات بنظام القنوات التي توصل إليها المياه من  “سيراه – نيفادا” تساهم في إنتاج نصف محصول الفاكهة في أمريكا.

جدير بالذكر أنه في عام 2014 حوالي 430 ألف اكراى حوالي ألف و740 كيلومترا مربعا تركت لعدم وجود ري وقد لجأ المزارعون لحفر الأبار للوصول إلى حقل ماء جوفي لعدة أمتار في الأعماق للحصول على الماء.

 

أ.ِش.أ

شركة إماراتية تكشف عن مولد لإنتاج الماء من الهواء

Posted: 18 Nov 2014 08:21 AM PST

Generator-for-the-production-of-water-from-the-air-Emirates

كشفت شركة قطرات الندى الإماراتية عن مولد لانتاج الماء من الهواء بقدرة 10500 لتر يوميا للمرة الاولى على مستوى العالم بالتعاون مع شركة ايكلوبلو الاميركية في مجال انتاج الماء من الهواء على مستوى العالم بمشاركة مجموعة من الخبراء المواطنين في مجال المياه.

واوضح المهندس سالم مبارك الجنيبى عضو مجلس ادارة الشركة خلال عرض المولد بساحة فندق نادي ضباط القوت المسلحة بحضور عدد من المسؤولين والمهتمين ان تقنية انتاج الماء من الهواء هي تقنية حديثة بدأت الدراسات والمحاولات الفنية والتجارب فيها قبل نحو 20 عاماً تقريبا وهي معنية باستخلاص نسبة الماء الموجودة في المتر المكعب من الهواء والتي تعتمد على العلاقة بين نسبة الرطوبة “الرطوبة النسبية” RH ودرجة الحرارة في الجو والعلاقة بين هذين العاملين يؤدي للحصول على ما يعرف بالرطوبة المطلقة والتي هي عبارة عن كمية الماء بالجرام في المتر المكعب من الهواء حيث ان الهواء يحتوي على 3.1 مليار جالون بشكل مستمر.

واكد الجنيبي ان شركة قطرات الندى يمكنها تشييد محطة لانتاج ملايين اللترات من الماء من الهواء بأعلى معايير للجودة.

ووصف الجنيبي المولد بانه تكنولوجيا صديقة للبيئة يمتص الرطوبة من الهواء ويقوم بتكثيفها وتحويلها الى مياه شرب نقية ويقضي على البكتيريا والفيروسات الموجودة في الهواء قبل تحويله الى ماء ويقوم بتنقية الهواء في المنازل والمكاتب ويحسن معدلات الرطوبة في الجو كما يحسن الصحة ويولد المياه بطريقة آمنة ومستمرة وتكلفة موفرة بالنسبة للأشخاص والشركات ..مؤكدا حرص الشركة على تقديم خدماتها بمعايير عالمية وتسهم بشكل فاعل في سعي دولة الامارات نحو امتلاك الطاقة المتجددة.
Generator-for-the-production-of-water-from-the-air

وحظى المنتج بإشادة كبيرة من مختبرات اقليمية ودولية منها مؤسسة مكامبل للتحاليل ومركز برو-لاب للمختبرات بالولايات المتّحدة الأميركيّة ومجموعة بوني الدولية للمختبرات في جمهورية الصين ووتر لابرويشن زويد للتحاليل الدولية في هولندا و مختبرات اكوا ليجن لتقيم المخاطر في المملكة المتحدة ومجموعة مختبرات ايه ال اس في استراليا ومجلس هونغ كونغ للإنتاجية ومختبر كورنتيوكيا للجودة البيئية في كولمبيا.. اضافة الى مركز الحوطي لخدمات التحليل في مملكة البحرين و جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ومختبر بلدية دبي الحكومي.

كما عرضت الشركة للحضور حاوية طوارئ متنقلة بطول 40 قدما مصممة لتصبح مصنعا متحركا للمياه متكاملا مقسما الى ثلاثة اجزاء قسم لمولد انتاج الماء من الهواء وقسم الطاقة اللازمة لتشغيل المولد وقسم لتعليب الماء بالعبوات بطاقة انتاجية تبلغ 1000 لتر في اليوم بمعدل 4000 عبوة سعة 250 مل وتقوم بالإضافة الى انتاج الماء من الهواء بعملية تنقية وتصفية المياه ولذلك تعتبر مثالية لمناطق الكوارث والأزمات وتعمل مباشرة بعد تثبيتها في المكان المراد العمل به مع امكانية رفع سعة الإنتاج الى 10.500 لتر يوميا او اكثرمع سهولة نقلها من مكان الى آخر.

الجدير بالذكر ان شركة قطرات الندى شركة امارتية 100في المائة مملوكة لمواطنين وهي معنية بإنتاج الماء من الهواء ووضع حلول للبيوت والمكاتب للاستهلاك اليومي وكذلك حلول استراتيجية على مستوى الشركات والوزارات والدول لانتاج الماء بكميات كبيرة.

 

 

و.ا.م

نظام غذائي من البحر المتوسط “الأفضل” لعلاج البدانة

Posted: 18 Nov 2014 08:13 AM PST

Diet-of-the-Mediterranean

قال أطباء بارزون إن نظاما غذائيا من منطقة البحر المتوسط قد يكون أفضل في علاج البدانة من أنظمة تقليل الوزن من خلال حساب السعرات الحرارية.

وفي “دورية الدراسات العليا الطبية”، أوضح الأطباء أن النظام الغذائي الخاص بمنطقة البحر المتوسط نجح في التقليل سريعا من احتمالات الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية.

وأشاروا إلى أن هذا النظام قد يكون أفضل من الأنظمة الغذائية التي تعتمد على تناول أطعمة ذات كمية منخفضة من الدهون لتقليل الوزن بصورة مستدامة.

وأوضحت المقالة الافتتاحية للدورية الطبية التي أعدها الأطباء البارزون أن التركيز على نوعية الطعام هو السبيل الأفضل في التعامل مع البدانة، لكنها حذرت من وجود أضرار للإنقاص السريع للوزن من خلال اتباع نظام مكثف في وقت قصير.

ومن بين الموقعين على هذه المقالة رئيس “أكاديمة الكليات الملكية الطبية” تيرنس ستيفنسون، والطبيب ماهيبن ماروثابو الذي كان مسؤولا بارزا في هيئة الخدمات الصحية البريطانية.

وانتقد الأطباء الهيئات العاملة بمجال إنقاص الوزن بسبب التركيز على الحد من تناول السعرات الحرارية بدلا من التركيز على “الغذاء الجيد”.
أفضل من عقار ستاتين

وأكد الأطباء أهمية اتباع نظام غذائي لمنطقة البحر المتوسط يشمل الفاكهة والخضروات والمكسرات وزيت الزيتون.

ودلل الأطباء على هذا ببحث يشير إلى أن هذا النظام يقلل سريعا من احتمال الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات الدماغية، وأنه قد يكون أفضل من الأنظمة الغذائية التي تقوم على تناول كميات قليلة من الدهون من أجل فقدان الوزن بصورة مستدامة.

وأوضح كبير المشرفين على الدراسة وطبيب القلب الدكتور عاصم مالهورتا أن الأدلة العلمية على مدى فاعلية هذا النظام قوية جدا.

وقال إن “المسؤولية الأكبر هي أن نطلب من الناس التركيز على تناول أطعمة مليئة بالمواد المغذية”.

وأضاف “سيكون (لهذا النظام) تأثير على صحتهم سريعا جدا. نعلم النظام الغذائي التقليدي بمنطقة البحر المتوسط – والذي أثبتت تجارب على عينات عشوائية احتواءه على نسبة أعلى من الدهون – يقلل خطر الإصابة بأزمة قلبية أو سكتة دماغية حتى في غضون أشهر من اتباعه”.

وأوضح الأطباء في المقال أن تبني نظام غذائي للبحر المتوسط عقب التعرض لأزمة قلبية يكون فعالا في تقليل عدد الوفيات بما يعادل ثلاث مرات تقريبا تناول عقار ستاتين لخفض نسبة الكوليسترول.

وقال الدكتور اليسوت تيدستون كبير أطباء التغذية في هيئة الصحة العامة في انجلترا إنه لا يوجد حل واحد سحري لعلاج البدانة.

وأضاف أن “الإرشادات التي تقدمها الحكومة (البريطانية) تتمثل في ضرورة تناول الكثير من الخبز والأرز والبطاطس والمعكرونة والأغذية النشوية الأخرى، والكثير من الفاكهة والخضروات وبعض الحليب ومنتجات الألبان واللحوم والأسماك والبيض والفول وغيرها من مصادر البروتين غير الألبان”.

ومضى قائلا إن “الأغذية التي تحتوي على كميات كبيرة من الأملاح والدهون والسكر يجب تناولها بوتيرة أقل وبكميات قليلة، وإذا كنت تعاني حاليا من زيادة في الوزن فإنك تحتاج إلى التقليل من تناول الطعام لتحقيق وزن صحي وتكون نشطا في إطار نمط حياة صحي”.

BBC

كشف لغز نفوق الملايين من نجم البحر

Posted: 18 Nov 2014 08:00 AM PST

The-deaths-of-millions-of-starfish

رصد العلماء الذين يتحرون عن حوادث نفوق بالجملة لحيوانات نجم البحر على طول سواحل قارة أميركا الشمالية المطلة على المحيط الهادي فيروسا يقولون إنه مسؤول عن مرض فتاك أجهز على الملايين من هذه الكائنات منذ ظهوره لأول مرة العام الماضي.

وقال العلماء، الاثنين، إنهم وجدوا أن الفيروس المسبب للمرض متخصص في إصابة الإنسان إلى جانب القشريات والحشرات وأنواع أخرى من اللافقاريات منها نجم البحر، وذلك بعد أن استبعد العلماء كائنات أخرى مشتبه بها منها أنواع من البكتيريا والفطر والكائنات الأولية وحيدة الخلية.

وأودى هذا المرض العضال بحياة أكثر من 20 نوعا من كائن نجم البحر في منطقة تمتد من جنوب ألاسكا وحتى باها كاليفورنيا، ويتسبب المرض في ظهور مناطق بيضاء ميتة وذلك قبل ضمور جسم الكائن وتحلله من الخارج وحتى الأعضاء الداخلية.

وقال إيان هيوسون عالم البيئة الميكروبية والأحياء بالمحيطات في جامعة كورنيل، الذي أشرف على الدراسة التي أوردتها دورية الأكاديمية القومية للعلوم: “تتحلل هذه الكائنات لتصير مجرد كومة من المادة اللزجة في قاع المحيط”.

ورصد الباحثون الفيروس في عينات قديمة من نجم البحر وفي معروضات المتاحف القديمة التي ترجع إلى عام 1942.

وقالوا إن الفيروسات ربما كانت موجودة منذ سنوات لكن بتركيزات منخفضة وإنها لم تصبح خطرا واسع النطاق إلا في الآونة الأخيرة بسبب بعض الطفرات والظروف البيئية أو تزايد عدد كائن نجم البحر أو أي عوامل أخرى.

وقال درو هارفيل عالم البيئة بجامعة كورنيل: “ربما كان أضخم وباء نعرفه يجتاح الحياة البحرية”.

وأضاف هارفيل: “أما السؤال الأهم فهو ولماذا الآن؟ ما الأمر الذي تغير ليخلق الظروف المواتية لانتشار هذا المرض؟ ليست لدينا الاجابات على هذه الأسئلة لكن يقينا ستكون الطفرات الفيروسية أحد التفسيرات”.

وكانت أول مرة رصد فيها هذا المرض في يونيو من عام 2013 ولم تتراجع مستوياته منذئذ.

وقال هيوسون “يوجد 10 ملايين فيروس في القطرة الواحدة من ماء المحيط، لذا فإن اكتشاف الفيروس المسؤول عن مرض يصيب الأحياء البحرية يشبه البحث عن إبرة وسط كومة من القش”.

ونجم البحر ليس من الأسماك بل ينتمي لشعبة شوكيات الجلد التي من بين أفرادها خيار البحر وقنافذ البحر ومعظمها ذات 5 أطراف رغم أن بعضها لديه أكثر من ذلك.

ويقول الباحثون إن اختفاء نجم البحر بهذا الكم من شأنه أن يهدد بالخطر المنظومة البيئية الساحلية لأنه من المفترسات المهمة في المياه بدءا من الشواطئ وحتى مناطق البحار المفتوحة.

سكاي نيوز

القهوة تحمي من الإصابة بالسمنة

Posted: 18 Nov 2014 07:42 AM PST

Coffee

نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية، أن باحثين في جامعة جورجيا بالولايات المتحدة أجروا دراسة على فئران التجارب، كشفت عن مساهمة تعاطي القهوة في مكافحة السمنة وزيادة الوزن، ومن ثم الحماية من الإصابة بارتفاع ضغط الدم وسكر الدم.

أكد الدكتور يونجي ما – الأستاذ بكلية الصيدلة بجامعة جورجيا- أنه تمت تغذية فئران التجارب على أطعمة غنية بالمواد الدهنية طوال خمسة عشر اسبوعا، ولكن حقنت هذه المجموعة من الفئران مرتين أسبوعيا باحد الأحماض المستخلصة من حبوب القهوة، ويعرف هذا الحمض علميا باسم سي جي ايه CGA.

واكتشف الباحثون أن هذا الحمض عمل على الحفاظ على مستوى السكر في الدم وضغط عند المستويات الطبيعية، بالإضافة إلى حماية الكبد من أية سموم قد توجد في الطعام.

 

صدى البلد

هل يوجد مكان على وجه الأرض خال من التلوث؟

Posted: 17 Nov 2014 10:36 AM PST

 

Pollution-mountains3

يبدو أن البشر قد أنجزوا “مهمة” تلويث الأرض وأنهارها ومحيطاتها وغلافها الجوي على نحو شامل ودقيق، بحسب الصحفية راشيل نوير. لكن السؤال يبقى: هل هناك أي بقعة لم يمتد إليها التلوث على وجه هذا الكوكب؟

في وقت ما، وفي الفترة ما بين 1.8 مليون و12 ألف سنة في الماضي، أتقن أسلافنا عملية إشعال النار.

وفي أغلب الأحيان، يعتبر الباحثون في الأنثروبولوجيا (علم الإنسان) هذا الحدث بمثابة الشرارة التي أتاحت لنا الفرصة لكي نصبح بشرا بكل معنى الكلمة، إذ أن ذلك منحنا الوسائل اللازمة للطهي وللحفاظ على أن تتمتع أجسادنا بالدفء، وكذلك السبل التي مكنتنا من صناعة الأدوات المختلفة.

ولكن تعلم كيفية إشعال النار مثّل تطورا مهما آخر بالنسبة لنا، ألا وهو “اختراع” ظاهرة التلوث الناجم عن أنشطة الإنسان المختلفة.

وبحكم تعريفه، يتمثل التلوث في إدخال شئ ما على البيئة من شأنه الإخلال بنظامها على نحو مؤذٍ وضار.

وفي الوقت الذي تنجم عن الطبيعة، في بعض الأحيان، ملوثاتها ذات التأثير المدمر؛ من قبيل حرائق الغابات التي تؤدي لتصاعد سحب الدخان والرماد، وكذلك البراكين التي تقذف بالغازات السامة في الجو، فإن للبشر نصيب الأسد من المسؤولية عن ظاهرة التلوث التي يُبتلى بها كوكبنا في الوقت الحاضر.

فعلى ما يبدو، نتمتع نحن – البشر – بموهبة ترك مخلفاتنا وقمامتنا خلفنا أينما نذهب. فحتى إذا ما قصد المرء البقاع الأكثر نأيا وبعدا على وجه الأرض، سيكون بوسعه رصد ذلك بنفسه على نحو مباشر.

فإطارات السيارات الممزقة، والقارورات البلاستيكية تتناثر على مساحة واسعة من صحراء غوبي، مترامية الأطراف الواقعة في الجزء الشرقي من وسط آسيا.

كما أن الأكياس البلاستيكية تطفو فوق التيارات المائية في قلب المحيط الهادئ، بالإضافة إلى أن أسطوانات الأكسجين المستخدمة والفارغة، وأيضا مياه الصرف الصحي تلطخ وتشوه الثلوج على قمة جبل إيفرست.

وبرغم ذلك، لا يزال العالم مكانا فسيحا. فهل هناك بعض المعاقل الأخيرة الخالية من التلوث الذي صنعناه بأيدينا؟

الإجابة على هذا السؤال ربما تكون أكثر دقة إذا ما قسّمنا النظام البيئي إلى أربعة عوالم مختلفة: السماء، الأرض، المياه العذبة أو النقية، والمحيطات.

السماء والأرض
Pollution-mountains1

يتجسد تلوث الهواء في العديد من الأشكال. والضباب الدخاني، وهو المصطلح الذي يطلقه البعض على تلوث الهواء أيا كان شكله، يتكون في الغالب من مزيج من الجسيمات الدقيقة وغاز الأوزون، وهو ضمن ما يُعرف بغازات الدفيئة، تلك التي تتميز بقدرتها على امتصاص الأشعة تحت الحمراء.

وينجم هذا الغاز عن تفاعل الأكاسيد النيتروجينية من جهة، والمركبات العضوية المتطايرة الناتجة عن عوادم السيارات وأنشطة المصانع من جهة أخرى، معا في وجود ضوء الشمس.

وتفيد المعطيات بأن تأثيرات مثل هذا النوع من التلوث على البيئة وصحة الإنسان قد تكون خطيرة.

ففي الهند وحدها، يؤدي التلوث الناجم عن ارتفاع نسبة الأوزون إلى تكبيد البلاد خسائر في المحاصيل الزراعية بقيمة تناهز 1.2 مليار دولار سنويا.

أما فيما يتعلق بصحة الإنسان، فإن تلوث الهواء – وهو المتعلق بتدني جودة الهواء خارج المباني والمنازل – يودي بحياة نحو مليون إنسان كل عام. أما تلوث الهواء بداخل المنازل والمباني، والذي ينجم عادة عن استخدام النار في الطهي، فيؤدي إلى وفاة نحو مليونيّ شخص سنويا.

وعندما تجد غازات مثل أول أكسيد الكربون وثاني أكسيد النيتروجين، وغيرهما من المواد التي تُعرف باسم الملوثات الأساسية أو الأولية، طريقها صعودا إلى الغلاف الجوي، فإنها تتحول على الأغلب عبر تفاعلات كيميائية، إلى ما يسميه العلماء “ملوثات ثانوية”.

وبينما تمكث بعض هذه الملوثات في الأجواء لعدة أشهر، فإن ملوثات أخرى، مثل غاز الميثان، تتسم بأنها أقل نشاطا وتفاعلا، ويمكن أن تدور في أرجاء المعمورة لأعوام حتى تتفتت في نهاية المطاف، وتسقط على سطح الأرض مُحملة على ذرات الثلوج أو قطرات المطر.

وكما تشير هيلين آب سيمون، الأستاذة المتخصصة في دراسات تلوث الهواء بكلية إمبريال كوليدج للعلوم والتكنولوجيا والطب في لندن، فإن ذلك يعني أن “ابتعاد المرء مسافات أكبر عن مصادر تلوث الهواء لا يعني بالضرورة قدرته على الإفلات منه”.

وانبعاث الملوثات في الهواء يجعلها تنتقل لمسافات واسعة بفعل الرياح والتيارات الهوائية التي تسود الغلاف الجوي.

ويقول دافيد إدواردز، المدير بالمركز الوطني للدراسات المتعلقة بالغلاف الجوي في منطقة بولدر بولاية كلورادو الأمريكية إن “ما نراه في الكثير من الأحيان أن التلوث يبدأ في مكان ما، ولكن ينتهي به المطاف في مكان آخر بعيد للغاية” عن البقعة التي بدأ فيها.

ولذا، فاستنادا إلى ما نعرفه عن تيارات الهواء في الغلاف الجوي، وكذلك التوزيع الخاص بالمواد المُلَوِثة؛ فإن بوسعنا القول باطمئنان إنه ليس ثمة بقعة على وجه هذا الكوكب يمكن أن نضمن خلوها تماما من تلوث الهواء.

وينطبق ذلك بالتالي على الوضع على سطح الأرض.

لكن هذا يعني، في الوقت ذاته، أن ثمة بقاعا في العالم تتميز بكون الهواء فيها أكثر نقاءً من غيرها. وبشكل عام، يمكن القول إن الهواء في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية أفضل حالا من مثيله في النصف الشمالي، فقط بفضل حقيقة أن عدد من يقطنون في النصف الجنوبي أقل من نظرائهم في النصف الشمالي.

وبينما تدور المواد الملوِّثة حول العالم، فإنها لا تنتقل كثيرا ذهابا وإيابا بين نصفي الكرة الأرضية، بفعل أنماط هبوب الرياح، التي تشكل ما يشبه الحواجز بين النصفين. ولهذا السبب، ربما يكون القطب الجنوبي هو البقعة الأكثر خلوا من تلوث الهواء على وجه الأرض، بالنظر إلى موقعه النائي على سطح الكوكب.

لكن كما تقول آب سيمون فإنه لا يزال هناك ثقب هائل، سببّه التلوث، في طبقة الأوزون القائمة فوق القارة القطبية الجنوبية. كما أنه يمكن للمرء أن يرصد بسهولة وجود كميات من الكربون الأسود فوق ثلوج هذه القارة.

ولذا، فحتى ما إذا كان من المرجح أن يتميز هواء القطب الجنوبي بأنه الأكثر نقاءً على وجه الأرض، فإن هذه المنطقة لا يمكن اعتبارها، بأي حال من الأحوال، بقعة بكراً خالية تماما من التلوث.

المياه

Pollution-mountains2
يؤثر تلوث الهواء، للأسف على حالة المياه في العالم، وهو ما يبدد الآمال في إمكانية وجود مسطحات مياه عذبة تتسم بالنقاء التام على وجه الأرض.

ويقول توماس تشيرامبا مسؤول وحدة النظام البيئي للمياه العذبة ببرنامج البيئة بالأمم المتحدة – ومقره العاصمة الكينية نيروبي – إنه “إذا نظر المرء إلى مسألة التلوث بصورة عامة، فسيجد أنه من غير المرجح أن تكون هناك مستجمعات مائية لا تزال بكرا لم تتلوث في أي مكان على وجه الأرض، نظرا لأن (الظواهر الناجمة) عن التدخلات البشرية مثل تلوث الهواء، قد انتشرت حقا في كل أنحاء العالم”.

ولكن بينما تجد المواد المسببة لتلوث الهواء مستقرا لها في المياه، فإن نظيرتها المسببة للتلوث على اليابسة هي التي تلعب الدور الرئيسي في تلويث مصادر المياه العذبة.

فالمواد الكيمياوية والأسمدة والنفايات تتسرب إلى المياه الجوفية ثم تنجرف في البحيرات والأنهار والمجاري المائية، لينتهي بها المطاف على الأغلب بالوصول إلى مياه المحيطات.

نتيجة لذلك، ينشأ ما يُعرف بالمناطق الميتة، وهي عبارة عن مساحات من المياه العذبة أو المالحة الخالية من مظاهر الحياة.

وتظهر مثل هذه المناطق عندما تسبب المواد الغذائية المُحملة من على اليابسة انتشارا جرثوميا واسع النطاق في المياه، وهو ما يؤدي بدوره إلى استهلاك الأكسجين الموجود فيها واستنزافه تماما.

ويمكن العثور على “قنوات الموت” هذه في مختلف أنحاء العالم، ولكن المثال الأكثر شهرة في هذا المضمار سيء السمعة يتمثل في خليج المكسيك الواقع في دلتا نهر الميسيسبي.

وتشكل مياه الصرف الصحي والنفايات الصناعية العوامل الرئيسية التي تلحق الدمار والتلوث بالمياه العذبة.

وفي العديد من الدول، يشير مصطلح “صرف صحي” إلى إزالة النفايات والمخلفات من المنازل فقط، وليس معالجتها قبل إعادتها إلى النظام البيئي من جديد.

ووفقا لبعض التقديرات، يتم تصريف 80 في المئة من مياه الصرف الصحي في الدول النامية عبر إلقائها مباشرة في المجاري المائية المحلية.

وربما تكون التقديرات أكثر سوءا، إذا ما تحدثنا عن كل دولة على حدة؛ ففي العاصمة الهندية نيودلهي، تتخلص السلطات المحلية من 99 في المئة من مياه الصرف الصحي في نهر يامونا. أما في العاصمة المكسيكية مكسيكوسيتي فيتم ضخ كل النفايات السائلة في وادي ميزكويتال.

وبنظر أسيت بيسواس، مؤسس مركز العالم الثالث للتحكم في المياه، ومقره المكسيك، تشكل مثل هذه الأنشطة “المصدر الرئيسي للتلوث في مختلف أنحاء العالم”.

ويضيف بيسواس، وهو أستاذ زائر ذو مكانة مرموقة في كلية “لي كوان يو” للسياسة العامة في سنغافورة، أنه “نتيجة لذلك، صارت الأنهار ملوثة، وهو ما يجعل السكان القاطنين على طول مجاري هذه الأنهار مرغمين على شرب تلك المياه”.

ووفقا لدراسة أجراها بيسواس، فإنه لا يوجد من بين سكان منطقة جنوب آسيا، والبالغ تعدادهم نحو 1.65 مليار نسمة، من يحظى بفرصة الحصول على مياه صنبور آمنة ونظيفة.

كما تشير الدراسة إلى أن أكثر من نصف الأنهار والبحيرات الموجودة في الصين ملوثة للغاية بما لا يسمح بالشرب من مياهها. وأظهرت أن 72 في المئة من عينات المياه التي جُمعت من مصادر المياه في باكستان غير صالحة للاستخدام الآدمي.

من البديهي القول إن ما يضر الإنسان يضر البيئة أيضا. وبحسب تقرير صدر مؤخرا عن برنامج الأغذية العالمي فإن عدد الحيوانات التي تعيش على المياه العذبة تراجع بنسبة 75 في المئة على مدار السنوات الأربعين الماضية، وهو ما يُعزى بشكل كبير إلى التلوث.

المحيطات

Pollution-mountains3

حتى المحيطات، التي تغطي مساحة هائلة من سطح الأرض تصل إلى 70 في المئة منها، لم تسلم من وصول آثار التلوث إليها، وذلك على الرغم من أنها لا – بشكل عام – غير مستكشفة بالكامل حتى الآن.

ففي الوقت الحاضر، يُعزى ما يتراوح بين 60 إلى 80 في المئة من مظاهر التلوث في الحياة البحرية إلى أنشطة تجري على اليابسة، والتي تصل آثارها إلى المياه عبر الموانئ والشواطئ والمناطق الساحلية التي تتسم بالقذارة، وكذلك مياه الصرف الصحي الملوثة التي يتم تصريفها في مياه البحار والمحيطات.

وإذا تحدثنا عن المواد الملوثة للمحيطات، فسنجد أن البلاستيك يشكل المادة الأكثر انتشارا في هذا الصدد.

ويعود ذلك لأن المواد البلاستيكية، تستغرق قرونا وربما أكثر من ذلك، لتتحلل تماما وتتلاشى. وعلى الجانب الآخر، يتحلل الورق على نحو أكثر سرعة. أما الزجاج فليس منتشرا كما كان معتادا في السابق.

المفاجئ في الأمر، أن بعض البقاع النائية للغاية في المحيطات هي كذلك من أكثر البقاع تلوثا نظرا لأنماط التيارات البحرية.

فعلى سبيل المثال، توجد في منتصف ما يُعرف بالمحيط الهادي الشمالي بقعة من اليابسة تحمل اسم “ميدواي أتول”.

وعلى الرغم من أن هذه المنطقة غير مأهولة ومخصصة للعلماء للقدوم إليها في زيارات لا تستغرق أكثر من بضعة أسابيع، فإنها مغطاة بكميات من الأنقاض والحطام التي انجرفت إليها، والتي تجد طريقها في أغلب الأحيان، وعلى نحو مميت، إلى الجهاز الهضمي لطيور البحر التي تعيش هناك.

وفي النهاية، وبغض النظر عما إذا كانت المواد المُلَوِثة التي نتسبب نحن في وجودها، تأخذ شكل وجبة غداء مهملة، أو فضلات بشرية، أو مليارات الأطنان المترية من الملوثات التي تنتقل عبر الهواء، فإننا بتنا إزاء إجابة محزنة وواضحة في الوقت ذاته للسؤال الذي طرحناه في بداية هذه السطور، ألا وهي أنه ما من بقعة على وجه الأرض خالية من التلوث.

أو بعبارة أخرى، وكما قال بيسواس ساخرا “إننا، نحن البشر، قمنا بمهمة رائعة فيما يتعلق بتلويث البيئة من حولنا”.

«تحوّل» في الطاقة

Posted: 17 Nov 2014 09:50 AM PST

Renewable-energies

إنه زمن «التحول في الطاقة». إستراتيجيات وسياسات تتبدل في العالم لتعود الى حيث كنا نحن منذ ما قبل اتباع الثورة الصناعية والتقنية الغربية، وقبل ان تحل علينا لعنة الاتكال شبه الكامل على الوقود الأحفوري (من فحم حجري وفيول ومازوت وبنزين وغاز…).

فبعد التزام دولة صناعية كبرى مثل المانيا بالتخلي عن الطاقة النووية كلياً العام 2022، والتعويض عن النقص المتوقع الذي كانت تؤمنه المفاعلات النووية بنسبة 30%، بالاتكال على الطاقات المتجددة، ما اعتبر قراراً تاريخياً سيؤدي الى تحوّل إستراتيجي في اتجاهات الطاقة العالمية… ها هي فرنسا تتقدم ايضا خطوة اضافية مهمة في الاتجاه نفسه.

فقد صوتت الهيئة العامة في البرلمان الفرنسي (في العاشر من الجاري) على مشروع قانون يخفض الاعتماد على الطاقة النووية في فرنسا من 75% الى 50% حتى العام 2025 وهو قرار تاريخي بالنسبة الى بلد مثل فرنسا، يعتبر الاول في العالم في نسبة اعتماده على الطاقة النووية لإنتاج الكهرباء (بنسبة 75%). ليس هذا وحسب، لا بل إن مشروع القانون ينص ايضا على خفض استهلاك الطاقة الى النصف حتى العام 2050 بالنسبة الى نسب الاستهلاك العام 2012، وقد اضاف بعض النواب في البرلمان اقتراحاً وسطياً بخفض الاستهلاك بنسبة 20% حتى العام 2030.

وزيرة البيئة (الايكولوجيا) الفرنسية وصفت هذا التحول بسقوط «التابو» في فرنسا. انه سقوط اسطورة الطاقة النووية الفرنسية التي كانت حتى الامس القريب من المحرمات والمقدسات التي لا تمس. مع الاشارة الى ان الرئيس الفرنسي كان قد تعهد في وقت سابق هذا العام بان لا يسمح بالاعتماد على الغاز والنفط الصخري كخيار في عهده، نظراً لكونه خياراً ملوثاً وغير مستدام، مع دعم الطاقات المتجددة كبديل.

والأهم من كل ذلك اعتماد سياسات محافظة في الطاقة، اي السياسات التي تعتمد على حفظ الطاقة والتخفيف من استهلاكها… هي السياسات التي كانت قد طرحتها الفلسفة البيئية المحافظة منذ سنوات ولم يتم تبنيها، والتي كانت تؤكد ان سياسات تخفيض الاستهلاك توفر إنشاء معامل إنتاج بغض النظر عن التقنيات المستخدمة ومصادر هذه الطاقة حتى ولو كانت نظيفة.

هذه الفلسفة المضادة لأفكار التقدم، لم يُسمع صوتها في السابق، في فترة الانبهار بأفكار التنمية وزيادة كل شيء، بما فيها زيادة الطلب على الطاقة، من اي مصدر كان، وخضوع السياسات للوبي الطاقة النووية من جهة والطاقة الأحفورية من جهة اخرى، بوصفها المصادر التي تؤمن الطاقة «الاكبر».

فما الذي تغير اليوم؟ هل تأتي هذه الإجراءات في فرنسا من ضمن سياسة الاتحاد الاوروبي لـ«التحول في الطاقة» والسعي للوصول الى نوع من «الاستقلال الطاقوي»، اذا صح التعبير، لا سيما في ظل الصراع مع روسيا، ام هو خيار فلسفي جديد فعلا ستكون له انعكاسات كونية في المستقبل غير البعيد، كما كانت لفلسفة النمو انعكاساتها؟ وهل تأخر العالم فعلا في العودة الى هذه الفلسفة؟ وكيف سيتلقف بلد مثل لبنان هذه الفلسفة وهو لا يزال مبهوراً بالافكار التنموية السابقة ويعد العدة للتنقيب عن النفط والغاز والاستسلام للوبي الشركات النفطية العالمية إياها التي ستغنم آخر مغانمها الوسخة والسوداء من بحرنا «الأبيض» (نسبياً) والتي لن تترك لنا إلا البقايا النفطية؟ وما الذي يمنع إعادة إحياء طاقاتنا المتجددة من قوة المياه (بعد ان كان يشكل الإنتاج الكهرومائي نسبة 79% من مجمل الطاقة العام 1969) وهواء وشمس وزيادة نسبتها ووضع سياسات لخفض الاستهلاك؟

حبيب معلوف

الاثنين، 17 نوفمبر، 2014

مجلة أخبار البيئة

عدد التعليقات

مجلة أخبار البيئة


سر حب البعوض للإنسان

Posted: 17 Nov 2014 09:28 AM PST

aegypti-Aedes-aegypti

يبدو ان حب البعوض لرائحة الإنسان ساعدت هذه الحشرة مصاصة الدماء في ان تصبح ناقلة لأمراض قاتلة مثل حمى الضنك والحمى الصفراء.

لم يكن البعوض بحاجة الى دم الإنسان دائما، حيث كان اسلاف البعوض الحالي يفضلون امتصاص دم حيوانات الغابة، ولكن قبل بضعة آلاف من السنين غير البعض من البعوض بنجاح وجبات غذائه، من وجهة نظر التطور الوراثي.

يقول الباحث ليسلي فوسكهول “ان نمط حياتنا مثالي للبعوض، لأن الماء متوفر في مساكننا، وهذا يساعده على التكاثر. كما ان اجسامنا ليست مغطاة بالشعر ونعيش جماعات جماعات”. وقد تكيف البعوض للعيش بجانب الإنسان والتكاثر في الماء النقي.

ولقد انتبه العلماء الى وجود، بالقرب من قرية رباي الكينية، نوعين مختلفين من البعوض. النوع الأول Aedes aegypti formosus اسود اللون، يضع بيوضه في الغابة ويتطفل على الحيوانات فقط، والنوع الثاني  aegypti Aedes aegypti بني اللون يعيش بالقرب من الانسان ويمتص دمه. ويقول فوسكهول ان هذه القرية الكينية تعرض علينا بوضوح ما جرى قبل آلاف السنين.

ويقول العلماء ان بعض العناصر المكونة لرائحة الإنسان، مثل عنصر سولكاتون – sulkaton  تجذب البعوض اليه.

 

روسيا اليوم

أفضل الأطعمة لبشرة نَضِرة

Posted: 17 Nov 2014 08:52 AM PST

Foods-rich-in-antioxidants

هناك عوامل عديدة تؤثر على صحة البشرة ونضارتها، منها التدخين والتلوث البيئي والضغط النفسي والعادات الغذائية غير الصحية وعدم ممارسة التمارين الرياضية، لكن الأطباء يوصون بأغذية معينة تحافظ على نضارة البشرة. هل تعرف ما هي؟

كدت الكثير من الأبحاث أن العديد من الأطعمة غنية بالعناصر الطبيعية المضادة للأكسدة، كما أنها تساعد على مقاومة الأمراض المرتبطة بالشيخوخة كأمراض القلب والسكري وهشاشة العظام. ولا بد من القضاء بشكل نهائي على العديد من الممارسات اليومية الخاطئة، التي ترهق البشرة والجسم.

ويلخص موقع e-sante المعني بالصحة أهم هذه الممارسات بالتوتر، والتعرض لأشعة الشمس، والتدخين، والتلوث، والإرهاق، والوزن الزائد، إضافة إلى الأطعمة والمشروبات المتسببة في الأكسدة كالكحول والمشروبات الغازية والنبيذ الأبيض والمشويات.

وإضافة إلى الابتعاد عن هذه العوامل السلبية والأطعمة ينصح الأطباء بضرورة تناول الأطعمة المضادة للأكسدة، وأهمها:

الجوز: إذ تكون المكسرات غنية بالأوميغا 3.

التوت: يحتوي على بعض المواد التي تساعد على خفض الالتهابات وتجنب الضرر التأكسدي.

الشكولاتة الداكنة: وتعمل على تقليل التهابات الجلد الناتجة من التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية.

السمك: المأكولات البحرية تكون عادة غنية بالأحماض الدهنية الهامة مثل أوميغا 3.

العسل: يحتوي على الكثير من العناصر الغذائية الصحية وأهمها الكاربوهيدرات والماء، ويعتبر مو المواد الفعالة لمقاومة الالتهابات والفيروسات ونزلات البرد.

إلى جانب ذلك، يُنصح بتناول الفواكه والخضر غير المطبوخة والحبوب الكاملة وثمار البحر. كما أن احتساء الشاي الأخضر يقلل من الأكسدة كثيراً.

 

DW.DE

عين الجمل تبطئ تطور ونمو سرطان البروستاتا

Posted: 17 Nov 2014 08:01 AM PST

Walnuts

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة كاليفورنيا، أن عين الجمل تبطئ نمو سرطان البروستاتا، كما أنها تقلل من مستويات الكوليسترول المرتفعة فى الدم، بالإضافة إلى أنها تزيد من حساسية الأنسولين.

فى الدراسة الحديثة، التى نشرت على الانترنت فى مجلة الأغذية الطبية، وجد الباحثون أن الفوائد الصحية من الوجبات الغذائية الغنية بعين الجمل أو زيت عين الجمل تخفض مستويات هرمون "IGF-1"، وهو الهرمون المسبب فى تطور كل من سرطان البروستاتا وسرطان الثدى.

قال العالم ورائد بحوث التغذية بول ديفيس، أن الدهون كانت السبب الرئيسى وراء الإصابة بسرطان البروستاتا، وقد أثبتت الأبحاث أن عين الجمل هو خير مثال، حيث أنه يحتوى على نسب عالية من الدهون، لكن تلك الدهون التى لا ترفع فرص نمو سرطان البروستاتا.

وفى الدراسة جديدة، تم تغذية الفئران بعين الجمل، وزيت عين الجمل، الذى يحتوى على أحماض أوميجا 3 الدهنية لمدة 18 أسابيع.

وأظهرت النتائج أن مكسرات عين الجمل وزيتها قد خفض الكولسترول وأبطأ نمو سرطان البروستاتا، ولكن الدهون الموجودة فى عين الجمل لم تكن لديها هذه الآثار، مؤكداً أن مكونات عين الجمل الأخرى تسببت فى تلك التحسينات، وليس أوميجا-3.

 

اليوم السابع

فرن صديق للبيئة يمكنه شحن الهواتف الذكية

Posted: 16 Nov 2014 10:12 AM PST

energant

تعانى معظم الدول حول العالم من تلوث الهواء بسبب حرق المخلفات بطرق غير صحية، وما يؤدى إليه من أمراض خطيرة، لذا ابتكرت شركة تحمل اسم energant فرنًا جديدًا، يعمل عن طريق حرق مخلفات البلاستيك البسيطة.

ووفقًا للموقع الأمريكى Techcrunch يمكن لهذا الفرن الذى يحمل اسم k2 للتقليل من الانبعاثات بنسبة 95%، كما يمكن للطاقة المشغلة للفرن شحن هاتف ذكى، بالإضافة إلى إمكانية حرق البلاستيك والخشب دون إنتاج أى غازات ضارة بصحة الإنسان وسيبلغ سعره نحو 50 دولارًا.

ازدادت الحاجة إلى هذا النوع من الابتكارات بعد وصول عدد الوفيات بسبب الأفران التى تعتمد على حرق الأخشاب والفحم إلى أكثر من 4 ملايين شخص سنويًا، وتفاقم هذه المشكلة خاصة فى الصين.

 

اليوم السابع

الصيد المحظور لوحيد القرن يضرب أرقاما قياسية

Posted: 16 Nov 2014 08:05 AM PST

Rhinoceros

يعتبر عام 2014 هو أكثر السنوات الدموية لحيوان “وحيد القرن” فى جنوب أفريقيا بمقارنته بعام 2013 ، والتي قتل خلالها 1004 حيوانات ، أى حوالى ثلاثة حيوانات فى اليوم.

وذكر تقرير المنظمة الدولية للطرق، أنه منذ بداية هذا العام، تم قتل 979 حيوانا فى جنوب أفريقيا وهى الدولة التى يعيش فيها 82 % من أعداد “وحيد القرن” بالعالم، والذى يصل عددهم إلى 25 ألفا و500 ، موزعين على 12 دولة فى العالم ، 21 ألفا يعيشون فى جنوب أفريقيا.

وأفاد تقريران دوليان أخران أن زيمبابوى فقدت 20 % من أعداد “وحيد القرن” بها فى الفترة من 2007 حتى 2011 بسبب الصيد المحظور.

وصرح بلهام جونز رئيس جمعية المحافظة على هذا الحيوان فى جنوب أفريقيا ، بأنهم يبذلون جهودا أكثر لكفاح الصيد المحظور ، حيث يقوم الصيادون بقتل الحيوان ويصفى دمه وتؤخذ القرون لبيعها فى جنوب شرق أسيا وتحويله إلى بودرة تستخدم فى العلاجات الطبية.

كما تستخدم القرون كأداة للنحت فى أعمال الفن فى آسيا ، وتصل عقوبة الصيد المحظور إلى 77 عاما، بينما يباع كيلو القرون بحوالى 30 ألف يورو.

 

صدى البلد

أعقاب السجائر تغرق العاصمة الدنماركية كوبنهاجن

Posted: 16 Nov 2014 07:10 AM PST

Cigarette-butts

أعقاب السجائر تغرق العاصمة الدنماركية كوبنهاجن، حيث باتت مشكلة خطيرة تؤرق المسؤولين بها، الذين يقولون أن التقاط كل عقب سيجارة يكلف اثنين كرونر.

ويعمل المسؤولون على إيجاد حلول للتخلص من أعقاب السجائر التى تمثل أكثر من أربعة أخماس جميع القمامة التى يتم جمعها من شوارع المدينة، وبالإضافة إلى أنها تشوه جمال الشوارع، فإن جمع بقايا وأعقاب السجائر تعتبر عبئا ماديا أيضا، حيث يتكلف جمع كل عقب سيجارة واحد فقط اثنين كرونر.

ويسعى نائب عمدة المدينة لشؤون البيئة “مورتن كابل” إلى التوصل إلى وسيلة أسهل بالنسبة للمدخنين للتخلص من بقايا سجائرهم، قائلا لصحيفة “مترو اكسبريس” بأنه لم تتوفر حتى الآن فكرة جيدة لضمان أن يكون لدى المدخنين مكان أمن لوضع أعقاب السجائر فيه، ومؤكدا أنه يجرى الآن بحث المشكلة بالتعاون مع المسؤولين فى صناعة المطاعم وشركات النقل وجهات أخرى معنية بإيجاد مدينة نظيفة.

وقال كابل إن المدينة ستضع 400 منفضة سجائر إضافية فى جميع أنحاء المدينة، معربا عن أمله فى أن تحذو الحانات والمطاعم والمقاهى حذوهم. وقال رئيس رابطة المدخنين “فرانك بيدرسين”: “إننى أقول للمدخنين: توقف عن استفزاز غير المدخنين حتى بإلقاء عقب السيجارة فى الشوارع، وعليك أن تخمد الدخان (من عقب السيجارة) وتضعها إما فى جيبك أو فى صندوق القمامة”.

ووفقا لمسؤولى المدينة، فإن كمية أعقاب السجائر المتناثرة فى شوارع كوبنهاجن ازدادت بنسبة 71% منذ تطبيق قوانين أكثر صرامة لمكافحة التدخين فى عام 2007.

اليوم السابع

الأحد، 16 نوفمبر، 2014

مجلة أخبار البيئة

عدد التعليقات

مجلة أخبار البيئة


5 حقائق صادمة قد تفاجئك عن البحيرات

Posted: 16 Nov 2014 08:30 AM PST

 

Lakes

باستثناء الأنهار والجداول، تعد البحيرات من المصادر القليلة المتاحة للمياه العذبة على سطح الأرض، فبقية هذه المياه الموجودة على كوكبنا إما تحت سطح الأرض أو موجودة على شكل كتل ثلجية. ولكن هذا لا يعني وجود بحيرات مالحة أيضا.

1- البحيرات تتكون وتندثر. فهناك بحيرة ظهرت فجأة بالقرب من مدينة قفصة التونسية في أغسطس الماضي، ويعتقد أن سبب تكوّنها هو خروج مفاجئ للمياه الجوفية إلى السطح أو تجمع لمياه الأمطار. بينما تجف البحيرات في المناطق الجليدية الدائمة في روسيا و ألاسكا بسبب ارتفاع درجة حرارة الأرض، واختفت أكثر من 100 بحيرة في منغوليا خلال العقد الماضي نتيجة الجفاف أو الاعتماد الزائد على البحيرات للزراعة.

Aral-Sea
بحر آرال، كان واحدا من أضخم 4 بحيرات في العالم، بمساحة 68 ألف كيلومتر مربع، وجزر متعددة بداخله. توضح الصورة مدى الجفاف الذي لحق بالبحيرة العملاقة بين عامي 1989 (يسار) و2008 (يمين)، فيما يعد كارثة بيئية كبيرة، نتيجة سياسات الاتحاد السوفيتي السابق بتحويل نهرين مغذيين لها بعيدا عنها. يُتوقع أن تجف “آرال” تماما في عام 2050.

Volcanic-lake
2- نحو 85% من البحيرات في كوكبنا لا يزيد ارتفاعها عن سطح البحر بمقدار 500 متر والسبب في ذلك هو أن الطبيعة الجبلية تحد من حجم البحيرة والسبب الثاني أن البلاد التي تحتوي على معظم البحيرات في العالم تعرضت تربتها لتسوية سطحها بسبب الأنهار الجليدية خلال العصر الجليدي الأخير. الصورة لإحدى البحيرات القليلة المرتفعة حول العالم، وهي بحيرة بركانية موجودة في إحدى الفوهات المتعددة لبركان آيرازو في دولة كوستاريكا. يبلغ طول هذا البركان النشط نحو 3432 مترا. “
Lake-Baikal-in-Russia
3- تتركز معظم بحيرات العالم في كندا وروسيا وألاسكا والسويد وفنلندا. ورغم وجود دول استوائية تنبثق فيها البحيرات، فإن الدول الشمالية تتصدر في عدد البحيرات لسبب بسيط، هو وجود أراضٍ أقل في الجنوب. فما حدث هو أن الحركة التكنونية لصفائح القارات، جعلت كتل اليابسة أكثر في نصف الكرة الشمالي، ما سمح بتكوّن بحيرات أكثر.  بحيرة بايكال في روسيا، أعمق بحيرة في العالم، حيث يبلغ عمقها 1642 مترا.

4- إذا جمعنا طول سواحل جميع البحيرات، فسنجد أن المجموع النهائي لهذه السواحل يصل إلى 250 مرة مثل طول خط الاستواء الذي يبلغ نحو 12756 كيلومترا.
Lakes-Barrow,-Alaska

5- هناك 117 مليون بحيرة على سطح الأرض وهي تغطي 3.7 في المئة من مساحة الأراضي القارية باستثناء أنتاراكتيكا وجرينلاند وبحر قزوين. لكن لاحظ أن 90 مليون بحيرة من هذه البحيرات يبلغ حجمها مجتمعين لأقل من مساحة ملعبي كرة قدم (أو من 0.2 إلى 1 هكتار). الصورة لمنطقة بارو بألاسكا، وتوضح عددا من البحيرات المغطاة بنباتات الدائرة القطبية “تندرا”.

زياد مكي
دوت مصر

درجات حرارة المحيطات الآن أعلى من أي وقت مضى

Posted: 16 Nov 2014 07:09 AM PST

Oceans

سجل العلماء أعلى معدلات درجات حرارة لسطح البحر المتوسط والمحيطات، بمعدلات غير مسبوقة من أي وقت مضى.

وقال “أكسيل تيرمان” عالم المناخ واستاذ فى جامعة “هاواى” إن درجات الحرارة قد تجاوزت أرقاما قياسية فى أعقاب ظاهرة النينو التى شهدتها الكرة الأرضية فى عام 1998 .

وتشير البيانات التى سجلت خلال الفترة من عام 2000 إلى 2013، ارتفاع درجات الحرارة سطح المحيطات مؤقتا، على الرغم من زيادة التركيزات الغازية الدفيئة ، فى الوقت الذى لعب فيه الاحتباس الحرارى دورا هاما فى زيادة درجات حرارة البحار والمحيطات.

وأضح ” تيرمان ” أن زيادة درجات حرارة المحيطات فى عام 2014 ، يرجع فى معظمه إلى شمال المحيط الهادىء ، حيث ارتفعت درجة حرارته بمعدلات غير مسبوقة بفعل تحول مسارات الأعاصير، والرياح التجارية.

 

أ.ش.أ

تقنية لابعاد اسماك القرش دون الاضرار بها

Posted: 16 Nov 2014 06:49 AM PST

Technology-dimensional-sharks-without-damaging-it-in-South-Africa

بدأت جنوب افريقيا في اختبار كابل الكتروني طارد لأسماك القرش في كيب تاون في تجربة ذات تقنية عالية تهدف إلى حماية السباحين من دون الحاق أضرار بالأسماك المفترسة.

وقام باحثون في مجلس كوازولو ناتال بتركيب كابل بطول مئة متر يوم الجمعة في خليج صغير في كيب تاون يسعى إلى الاستفادة من انف القرش ذات الحساسية العالية.

ويضم الكابل المثبت في قاع البحر قوائم رأسية تدعم الأقطاب الكهربائية التي تنبعث منها ترددات منخفضة ومجال الكتروني منخفض الكهرباء ثبت انه طارد لأسماك القرش.

وطور هذه التقنية خبراء اخترعوا جهازا محمولا اطلقوا عليه اسم “جراب القرش” والذي يولد مجالا مغناطيسيا كهربائيا لحماية الغواصين وممارسي رياضة ركوب الأمواج.

ويوضح البحث المتعلق بالجهاز ابتعاد أسماك القرش عند مواجهة تيار كهربائي. ولدى أسماك القرش حساسية بالغة حول الاعين والخياشيم والأنف.

وسيكون من الممكن استخدام هذه التكنولوجيا في جميع انحاء العالم حال نجاحها وستمثل ايضا تحولا كبيرا بعيدا عن شبكات القرش التي تستخدم في شواطي جنوب افريقيا منذ 50 عاما والتي تتعرض لانتقادات بوصفها غير ملائمة للبيئة.

وقال بول فون بليرك الخبير التكنولوجي في مجلس كوازولو ناتال “الجميع من الحكومة إلى انصار البيئة يؤيدون تماما هذا المشروع لانه يعني الحد من حالات نفوق هذه الأسماك نتيجة حصارها وخنقها في شباك القرش.”

وسيظل الكابل الذي لا يوفر حاجزا ماديا لأسماك القرش أو الحيوانات البحرية الأخرى في شاطيء جلينكيرن للاختبار لمدة خمسة أشهر.

واختار الباحثون الخليج لان اسماك القرش تظهر هناك باستمرار خلال اشهر الصيف.

رويترز

اليابان تتعهد بـ1.5 مليار دولار لصندوق المناخ الأخضر

Posted: 16 Nov 2014 04:28 AM PST

Green-Climate-Fund

تخطط اليابان لدفع نحو 1.5 مليار دولار لصندوق المناخ الأخضر المدعوم من الأمم المتحدة لمساعدة الدول النامية في خفض انبعاثاتها ومعالجة ظاهرة الاحتباس الحراري العالمية.

ونقلت وكالة كيودو للأنباء عن مصادر لم تذكرها أن من المتوقع أن يعلن رئيس الوزراء شينزو آبي عن هذا الإسهام في قمة مجموعة العشرين للاقتصادات الرائدة في العالم مطلع الأسبوع المقبل في مدينة بريسبان بأستراليا.

ويهدف الصندوق إلى مساعدة الدول النامية على تقليص الانبعاثات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري والتكيف مع آثار تغير المناخ.

وتعهدت عشر دول على الأقل -من بينها فرنسا وألمانيا والسويد وكوريا الجنوبية- حتى الآن بمبلغ إجمالي قدره 2.9 مليار دولار لهذا الصندوق.

وقالت المديرة التنفيذية للصندوق هيلا شيخ روحو إن الصندوق يحتاج إلى تمويل أولي قدره 10 مليارات دولار.

ومن المقرر أن يعقد المؤتمر الأول للتعهدات الخاصة بهذا الصندوق الأسبوع المقبل في ألمانيا، وستكون الإسهامات فيه واحدة من الموضوعات الرئيسية في اجتماع تغير المناخ بالأمم المتحدة في بيرو.

D.P.A

قائمة خضراء دولية بالمحميات الطبيعية

Posted: 16 Nov 2014 02:03 AM PST

Nature-reserves-in-France

نشر “الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة” وهو هيئة تضم وكالات حكومية وخبراء ومنظمات غير حكومية، “لائحة خضراء” تشيد بـ23 موقعاً طبيعياً رائعاً في ثماني دول في آسيا وأوروبا وأفريقيا وأميركا الجنوبية.

وتهدف هذه اللائحة التي نشرت خلال المؤتمر العالمي للمتنزهات الذي ينظمه الاتحاد في سيدني حتى 19 تشرين الثاني (نوفمبر) “الى الاعتراف بنجاح إدارة هذه المساحات الطبيعية وهي من الأروع في العالم”، وفق ما أوضحت المنظمة في بيان.

وكان للصين وفرنسا حصة الأسد في اللائحة مع 11 موقعاً من أصل 23.

وضمت اللائحة 6 مساحات صينية ولا سيما “موقع جبل هوانشان المدرج على قائمة التراث العالمي ومحمية “تانغجياه” الطبيعية حيث تعيش مجموعة متكاثرة من الباندا العملاقة ومحمية “بجيرة دونغتينغ” الشرقية الطبيعية الوطنية” وفق ما أفاد الاتحاد.

وفي اللائحة خمسة مواقع فرنسية، من بينها المتنزه الوطني في جبال “بيرينيه”، ومتنزه “ايرواز” الوطني البحري والمتنزه الوطني في غوادلوب.

وضمت أيضاً ثلاثة مواقع في كوريا الجنوبية.

وفي أميركا الجنوبية، وردت كولومبيا فقط على “اللائحة الخضراء” مع ثلاثة مواقع.

أما في أفريقيا، وحدها كينيا وردت في اللائحة مع موقعين.

وضمت اللائحة كذلك متنزهين أستراليين وواحداً في إسبانيا وآخر في إيطاليا.

وكان خمسون موقعاً مرشحاً للإدراج في القائمة.

أما الدول المرشحة لدخول القائمة مستقبلاً، فهي المكسيك وكرواتيا ودول من أميركا الشمالية وميكرونيزيا، وفق ما أوضح الاتحاد.

 

الحياة

الحمية الغذائية النباتية تقلص الإصابات بأمراض القلب والأوعية الدموية

Posted: 15 Nov 2014 01:02 PM PST

Diet

هناك حميات غذائية مختلفة تعتمد على مواد غذائية معينة. ولكن الحمية الغذائية النباتية موضع نقاش منذ زمن  بعيد، فهناك من يؤكد فائدتها وهناك من يشك بذلك.
بينت آخر نتائج البحوث والدراسات التي أجراها علماء من جامعة اوكسفورد البريطانية بشأن فائدة الحمية النباتية، ان التخلي عن تناول اللحوم يقلص خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 32 بالمائة.

أطول وأكبر دراسة حول هذا الموضوع استمرت 11 سنة، شارك فيها 44.5 ألف شخص، 34 % منهم كانوا نباتيين في غذائهم.

اكتشف العلماء بعد معالجة المعطيات عن المشاركين في الدراسة حسب عمرهم ونشاطهم البدني والتدخين وغير ذلك، ان اصابة النباتيين بأمراض القلب والأوعية الدموية كانت أقل بنسبة 32 بالمائة مما لدى الذين يتناولون اللحوم. كما أن مستوى الكوليسترول وضغط الدم كان أقل ايضا.

يفترض العلماء ان سبب هذا التفاوت في الإصابات، يكمن في تأثير مستوى ضغط الدم والكوليسترول. وهذا يؤكد على أهمية نوعية الغذاء في مكافحة أمراض القلب والأوعية الدموية.

طبعا يسبب تخلي الانسان عن تناول اللحوم حرمانه من مغذيات مهمة لحياته. ويقول تريسي باركر من “مؤسسة القلب البريطانية”، “إذا قرر الشخص التحول الى التغذية النباتية، فعليه ان ينظم وجباته الغذائية، لكي لا يفقد فيتامينات ومعادن مهمة مثل الحديد الذي يحصل عليه الجسم من اللحوم”.

 

روسيا اليوم

هولندا تكشف النقاب عن أول طريق للدراجات الهوائية في العالم يُولِد طاقة شمسية

Posted: 15 Nov 2014 12:44 PM PST

SolaRoad

كشفت هولندا عن أول طريق في العالم للدراجات الهوائية يُلِد طاقة شمسية ويستفيد منها، وهو مشروع تكنولوجي ثوري يمكن أن يطبق مستقبلا على الطرق العادية.

المشروع يسمى “SolaRoad”، وهو عبارة عن مسار خاص للدراجات الهوائية يتكون من وحدات خرسانية، أبعاد كل منها 2.5 × 3.5 متر، مزودة بألواح شمسية، تغطيها طبقة رقيقة من الزجاج، ولمنع وقوع الحوادث، يغطى سطح الزجاج بمادة تمنع الانزلاق.

الخلايا الشمسية حاليا الموجودة على الطريق الزجاجي تضيف الطاقة الكهربائية المولّدة الى شبكة الكهرباء الكبرى بالبلاد، ولكن الخطط المستقبلية تشتمل على استخدام الطاقة المولدة من الخلايا الشمسية هذه لإضاءة الشوارع مباشرة.

وقال “ستين دي فيت”، عالم الفيزياء الذي ساعد في تطوير المشروع، إن المركبات والسيارات الكهربائية ستكون قادرة يوما ما في المستقبل على التزود بالطاقة، باستخدام الشحن المباشر من الطرق الجديدة.

وقال “دي فيت” لوكالة فرانس برس إن الفكرة انبثقت من أن هولندا لديها ما يقرب من 140 ألف كيلومتر من الطرق، ما يجعل هذه الشبكة أكبر بكثير من مساحة الالواح الشمسية التي يمكن ان توضع على جميع أسطح المنازل، وهولندا لديها 25 ألف كيلومتر مسارات للدراجات الهوائية فقط.

وقالت المتحدثة باسم المشروع SolaRoad إن الطريق يعمل الآن منذ 16 يوما، ولد خلالها 140 كيلووات/ساعة من الكهرباء.

وبلغت تكلفة المشروع حتى الآن ثلاثة ملايين يورو، ذهبت بصورة أساسية للبحوث، لكن المسؤولين عن SolaRoad امتنعوا عن ذكر التكلفة الإجمالية لكل كيلومتر من هذه الطريق.

 

YAHOO

ساهم في نشر المدونه

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites